الاستثمار العقاري

تعريف الاستثمار العقاري

هو شراء الأصول العقارية بهدف إدرار الدخل منها دوريًّا والاستفادة من ارتفاع قيمة رأس المال فيها على المدى الطويل.

 

أنواع الاستثمار العقاري

 

العقارات السكنية 

هي عقارات المعيشة أيًّا كان حجمها. وأنواعها كثيرة، منها: شقة عادية، دوبلكس، تربلكس، استوديو، بنتهاوس، فلل، شاليهات، قصور.

 

العقارات التجارية

هي العقارات التي تكون جزءًا من إدارة وتنفيذ عمل أو خدمة ما. من أنواعه: المكاتب، المصانع، المخازن، المتاجر، المولات، الفنادق.

 

صناديق المؤشرات العقارية المتداولة (الريت)

هي صناديق استثمارية عقارية متاحة في السوق المالية للجمهور بهدف الاستثمار في العقارات المطوَّرة التي تدر دخلًا دوريًّا.

 

منصات الاستثمار العقاري التشاركي

مثل منصة ابدأ التي تمكِّنك من الاستثمار في أفضل العقارات المدرَّة للدخل وتكفل لك تحكمًا كاملًا وأمان استثمارك ومرونة التصرف في أصولك.

 

اقرأ دليلنا عن الاستثمار العقاري لمزيد من المعلومات

 

أبرز استراتيجيات الاستثمار العقاري

 

الاستثمار في عقارات الإيجار 

يعتمد المستثمر بهذه الاستراتيجية أن يتخيَّر العقارات ذات الإيجار المرتفع بهدف تعظيم النفع العائد عليه من استثماره. وفي نفس الوقت يسعى في تقليل النفقات مثل تكاليف الصيانة والإدارة حتى لا تقل نسبة ربحه من العقار.

 

تقليب العقارات 

يشتري المقلِّبون للعقارات الوحدات العقارية بهدف بيعها مستقبلًا وتحقيق ربح فيها. والمستثمرين الأنجح في هذه الاستراتيجية هم الذين لديهم خبرة في تخيُّر العقارات التي يزداد سعرها في المستقبل القريب إما لإصلاحها وتحسينها وإما بسبب تغير عامل من العوامل المؤثرة في سعرها.

 

صناديق الريت 

فتحت صناديق الاستثمار العقاري المتداولة بابًا لأغلبية الناس لدخول الاستثمار العقاري دون الحاجة إلى دفع قيمة العقار كاملًا. وتتميز بأنه لا يقل توزيعها عن ٩٠٪ من أرباحها. لكن لها بعض العيوب مثل ارتفاع العمولة في بعض الصناديق وأن المستثمر لا يختار العقارات، بل يكون مستثمرًا في الصندوق نفسه.

 

منصات الاستثمار العقاري التشاركي 

جاءت تلك المنصات لتمكِّن المستثمرين من اختيار العقارات التي يريدون وضع أموالهم فيها وتكون منافسًا قويًّا لصناديق الريت، إذ أنها تتسم أيضًا بسهولة شراء الحصص فيها.

ومن أبرز منصات الاستثمار العقاري التشاركي في السعودية منصة ابدأ التي جاءت بحلول مبتكرة في سوق العقار مثل إمكانية الاستثمار بدءًا من ١٠٠ ريال وتحكم المستثمر الكامل في استثماراته وحوكمة المعاملات بين المستثمر والمالك.

 

أدوات أخرى للاستثمار العقاري

 

أسهم الشركات العقارية

يمكن للمستثمرين أن يضعوا أموالهم في المجال العقاري بشكل غير مباشر عن طريق شراء أسهم في الشركات العقارية.

لكن ينبغي أن يقوم المستثمر بتحليل الشركة كتحليله لأي شركة مدرجة أخرى؛ إذ أن كونها في المجال العقاري لا يغنيه عن فهم المعطيات الأساسية للشركة، والتي تجعل منها إما استثمارًا رائعًا وإما غير ذلك.

 

صناديق الاستثمار العقارية المغلقة

تحدد هذه الصناديق هدفًا وموعد تصفية في بداية إنشائها. ويكون هدفها غالبًا تطوير مشروع عقاري برأس المال، ثم تحقيق الربح من بيعه بعدها.

وتُعتبر صناديق الاستثمار العقارية المغلقة أخطر من صناديق الريت، إلا أنه يُتوقع منها نسبة ربح أعلى.

وعلى الرغم من أن هذا النوع من الصناديق أقدم من صناديق الريت، إلا أن الريت لاقت رواجًا أعلى وأسرع منذ ظهورها.

 

تعرَّف على مزيد من استراتيجيات الاستثمار العقاري

 

الفرق بين العقارات والأسهم

هناك عدة نقاط تميز بين العقارات والأسهم. أوضحها وأهمها أن العقارات أصل مالي أشد استقرارًا من الأسهم. وكذلك فإن أسعار الأسهم تكون أقل مقارنة بسعر العقار كاملًا؛ وقد اختلف ذلك بعد انتشار أفكار التشارك في الاستثمار العقاري مثل صناديق الريت ومنصة ابدأ.

وتتميز العقارات عن الأسهم بأنها أشد مقاومة للتضخم، وهو ما يجعلها أقرب خيار للراغبين في الاستثمار من أجل إدرار الدخل.

وكلٌّ من العقارات والأسهم يمثل جزءًا من محافظ أغلب المستثمرين الجادين، إذ لكل منهما مميزات تزيد من قيمة المحافظ الاستثمارية وترفع من ربحيتها على البُعدين القصير والطويل.

 

Compare listings

قارن