القواعد الخمس الذهبية لتحقيق الثراء – كتاب قواعد الثراء

تحقيق الثراء

هل تساءلت يومًا كيف أصبح الأثرياء هكذا؟

كيف يتعاملون مع المال ما هي وصفاتهم السرية في النجاح المالي وكيف يكسبون المزيد من الثروات وكيف يحافظون عليها؟

في هذا المقال المستمد من كتاب قواعد الثراء سنذكر أكثر من قاعدة يعمل بها أصحاب المال

سنساعدك على رسم طريقك بخطوات مترابطة للوصول إلى الثراء وتعلم التخطيط المالي.

تميل النفس البشرية إلى حب المال، ويسعى الإنسان إلى جمع المال ولكن نسبة الذين يحققون أحلامهم في تكوين الثروة نسبة ضئيلة جدًا هؤلاء الذين قد عرفوا القواعد الراسخة لسر الثراء وتحقيق الحرية المالية.

قد حان الوقت أن تعرف تلك القواعد لتمتلك فرصة لتكون منهم

القواعد الذهبية لبناء الثروة والحفاظ عليها.

القاعدة الأولى فكِّر كما يُفكِّر الأثرياء:

تحقيق الثروة أو تحقيق الثراء يبدأ بأنك تفكر بنفس الأسلوب الذي يفكر به الأغنياء.. لا تضع القيود لنفسك مثل انتمائك لطبقة اجتماعية بعينها أو الجنس أو اللون أو المكان الذي تحيا فيه فالمجال مفتوح أمام الجميع الآن

ولكن عائقك الأكبر هو معتقداتك الخطأ عن المال و تحقيق الثراء!!!

هل لديك هدف مالي محدد واقعي ولديك خطة لتحقيق هذا الهدف والوصول إليه؟ فهذه أول خطوة لك في الطريق

الثراء يحتاج إلى الجد والعزم والوضوح لتحقيقه ولا تطلع أحد على ما تفكر فيه في تلك المرحلة حتى لا تتعرض لإحباطات الأخرين ومعتقداتهم الخاطئة.

أصحاب الثروات المكتسبة هم الذين ينهضون مبكرًا ولا يضيعون أوقاتهم أو جهدهم ويعملون ضمن خطة وهدف واضح لتحقيقه.

فلنطبق هذا الكلام عمليًا إذًا

مزرعة المال

يقول الكاتب لكي نطبق هذه الفكرة عمليًا، فإن علينا أن نبدأ في إنشاء ما يسميه “مزرعة المال”، أي مزرعة فيها يزيد المال ويكثر وتستطيع فيها الأخذ لنفقاتك وقطف الثمار ولكي تبنى تلك المرحلة يجب أن تجيب على تلك الأسئلة

هل أنت شخص تستطيع التحكم في نفقاته الشهرية ولديك إدارة جيدة لأموالك؟

لماذا تريد أن تجمع المال؟ ما الحافز الخاص بك؟

هل لديك هدف محدد مرتبط بزمن واضح ولديك خطة لتنفيذه؟

كم كتاب قرأت حتى الآن في التخطيط المالي والاستثمار وتحقيق الثراء؟

هل أنت مستعد لبذل الجهد والمال والوقت لتصل لهدفك وتتحمل المخاطر ومحاولات الفشل التي من الممكن أن تتعرض لها؟

أجب على كل تلك الأسئلة لتحدد طريقك إلى الثراء وتعلم من الآخرين.. تابع الأثرياء ..تعلم من عاداتهم وطريقة تفكيرهم واتخاذهم القرارات وتحليلهم للأمور بصفة مستمرة ولا تتوقف أبدًا عن تعلم المزيد والمزيد لتصل وتحقق غايتك

القاعدة الثانية معرفة خطوات تحقيق الثروة:

  • تبدأ خطوات تحقيق الثروة من توجيه الآباء يجب عليك أن توجه أبناءك من الصغر وتساهم في بناء عاداتهم وعقولهم على الوسائل التي تساعدهم في بناء الثروة لأنفسهم يجب أن تعلمهم من الصغر على ضرورة التخطيط المالي الصحيح – تعلمهم أن يمتلكوا خطة وهدف
  • تعلم المهارات اللازمة: إتقان أي عمل يحتاج إلى مهارات، فمن الضروري تعلم الكثير من الأمور؛ من أبرزها إتقان التفاوض وعقد الصفقات
  • التحكم في النفقات: من أهم الخطوات في طريق بناء ثروتك التحكم في النفقات وعدم الاقتراض تجنبًا لإغراق نفسك بالديون والالتزامات التي تكون عائقًا في طريقك
  • تنوع مصادر الدخل وعدم الاعتماد على دخل واحد: من الفقر الاعتماد على مصدر دخل واحد كالوظيفة مع تيقنك أنها غير دائمة يجب أن تنوع مصادرك ..تعلم مهارة جديدة.. ابدأ مشروعك الخاص.. لا تعتمد في كل الأحوال على مصدر دخل واحد
  • ابدأ الاستثمار: يجب أن تتعلم طرق وأدوات الاستثمار ويجب خوض بعض التجارب والتعرف على المخاطرة وتعلم كيفية تقليلها لتمتلك القدرة على بناء محفظة مالية متنوعة بعدد من الاستثمارات وتوزيع المخاطر عليها لتقليل هامش المخاطرة وزيادة هامش الربح

القاعدة الثالثة في تحقيق الثراء تعلم كيف تكُن أكثرَ ثراءًا.

تريد أن تحقق الثراء ويزيد هذا الثراء بشكل مستمر فهناك بعض القوانين التي يجب اتباعها

الاستمرارية: يجب أن تستمر في متابعة العمل فكل ما تزرعه الآن ستجني ثماره لاحقًا.

فريق العمل: يجب أن يكون لديك فريق عمل متخصص للمساعدة وتقديم الدعم في بعض الأمور التي لا تعرفها مثل الأمور الحسابية والقانونية ومثل مستشار مالي ومستشار للاستثمار لتنظيم وإدارة الأموال والاستثمارات في بادئ الأمر حتى تكتسب الخبرات الكافية وتكون أنت الخبير

التقييم الدوري: يجب أن تمتلك مؤشرات واضحة لقياس مدى تقدمك في هدفك وماذا حققت منه حتى الآن ويجب أن تقوم بتقييم دوري لوضعك الحالي وتحليل ما مضى وإعادة الاطلاع على الخطوات المقبلة

الإبداع والابتكار: لا يخفى على أحد أهمية التفكير الإبداعي من سمة الأثرياء.. أيضًا الاختلاف وتجربة الأفكار الجديدة المبدعة وعدم الخوف من الفشل فيجب أن تبدع في وسائلك وتكون مبادر في الأفكار الجديدة.

القاعدة الرابعة في تحقيق الثراء الاحتفاظ بالثروة

اعرف كيف تتسوّق واشترِ الأشياء القَيّمة بدل الرخيصة”.

تعلم كيف تنفق المال: من أهم سلوكيات الأغنياء معرفة كيف ينفقون الأموال الأثرياء يبحثون عن القيمة أيًا كان قيمتها ويعلمون أن عليهم ألا يَغتَرواَ بشراء الأشياء الرخيصة، ظنًا منه أنه يوفر على نفسه؛ أو الأشياء عالية الثمن ظنًا أنها الأفضل فشراء الأشياء القَيِّمة يوفر لنا المال في المدى البعيد

لا تنفق ما لا تمتلك: الأثراء يعلمون أنه يجب ألا ننفق المال قبل الحصول عليه؛ فذلك يشجع على التهاون والإسراف، وينتج عنه سوء التخطيط المالي.

صندوق للطوارئ: يؤكد الكاتب أنه يجب أن تعمل على وضع مبلغ جانب من دخلك ويسمي الاحتياط أو صندوق الطوارئ أو خطة التقاعد ويكون هذا المال لاستخدامها في الحالات الطارئة فقط.

التوازن في الإنفاق: لا بد من التوازن في الإنفاق، من خلال تأمين الاحتياجات اللازمة للحياة اليومية دون المبالغة في الترفيه وشراء المستلزمات عديمة الفائدة، كذلك يجب الحرص على شراء الاحتياجات بأفضل سعر.

متي نتوقف: يجب أن يكون لديك خطة واضحة للتوقف والتقاعد متى ستصل إلى الاكتفاء من العمل والاستمتاع بقطف ثمار الاستثمار وثمار العمل الجيد يجب أن تتعلم هذا

القاعدة الخامسة  في تحقيق الثراء مشاركة الآخرين بجزء من ثروتك

” إن الثروة مثل اللوحة الجميلة التي يمكن أن نكتفي بتعليقها في حُجرة المكتب، حيث ننظر إليها وحدنا، في حين يمكننا أن نُشرِك الآخرين فيها”

ويؤيد هنا الكاتب نفس المبدأ الذي تقره الشرائع السماوية المختلفة منذ خلق البشرية بأهمية مساعدة الآخرين ومساعدة الفقراء

فيقول إنه يبدوا أن بعد هذا التعب في جمع الثروة يجب ألا تشرك الآخرين ولكن هذا مبدأ خاطئ فمساعدتك لغيرك يساعدك على الحفاظ على أموالك وزيادتها فساعد غيرك كي يحقق أفضل النتائج ويبني ثروته الخاصة .

تبرع بجزء من ثروتك من أجل المحتاجين والفقراء وهذا يعطيك شعور طيب بالرضى والسعادة وكما يأمرنا ديننا الحنيف إن العطاء والصدقات وسيلة لشكر المنعم والشكر مقرون بالزيادة فكلما زاد الشكر وزاد العطاء زادت الحسنات وزادت النعمة

ويقول الكاتب: “أننا لن نستطيع اصطحاب أموالنا معنا بعد موتنا ”

وبهذا نكون انتهينا من ذكر القواعد الخمسة للثراء من نظر الكاتب ونلخصها في تلك الأسطر المتبقية

تريد أن تصبح غنيًا تعلَّم عادات الأغنياء وفكر كما يفكرون – وهناك عدة خطوات لتحقيق الثروة أهمها امتلاك خطة وهدف واضحين – امتلاك مصادر دخل منوعة – القدرة على إدارة النفقات ويجب عليك أن تستثمر في غرز ثمار الاستثمار وستحصد قطوف كل تلك الثمار مستقبلًا فلا تتعجل النتائج ومن أهم سبل الثراء تعلم كيف تنفق اموالك كما ستتعلم كيف تضاعفها وتزيدها وعندما تحقق غايتك وتصل للثراء لا تتوقف عن مساعدة الآخرين في البدء في بناء ثرواتهم الخاصة.

وفي نهاية المقال نذكرك بالاطلاع على خدمات منصة ابدأ العقارية للاستثمار في العقارات التجارية المدرة للدخل فيمكنك البدء في الاستثمار بالمبلغ الذي تريد .

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments

Compare listings

قارن
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x